المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء
إغلاق

أجمل المعالم السياحية في بومبي

تعتبر مدينة "بومبي" من أشهر معالم السياحة في ايطاليا  ليس فقط لأنها تعطي تصوراً دقيقاً عما كانت عليه الحياة قديماً في عهد الرومان, و إنما لأن زيارة مدينة كان تعج بالحياة قبل ساعات من اختفائها تحت الحمم البركانية لأمر يستحق المشاهدة.
مدينة بومبي  تقع على بعد خطوات قليلة من بركان "" Mount Vesuvius فكان من نصيبها أن تغرق تحت حممه البركانية الملتهبة عام 79 ميلادية و تظل مهجورة لقرون قبل أن تبدأ رحلة استخراج المدينة من تحت الأنقاض.
أجمل المعالم السياحية في بومبي

·       الحمامات العامة
تعد حمامات ستابيان العامة من أكبر و أكثر الأثار الموجودة في بومبي ولا تزال تحتفظ بكثير من رونقها و حيويتها حيث يقود المدخل إلى ممر من الأعمدة يوجد على يساره حمام للسباحة بينما يتواجد على اليمين حمامات الرجال و النساء تفصل بينها المواقد المصنوعة من الأحجار.
تتضمن كل وحدة في حمام ستابيان غرفة لتغيير الملابس مع أماكن لوضع الملابس و حمام بارد وحمام دافئ وحمام ساخن يتم تسخين المياه فيه عبر انابيب هوائية تجري في الأرضيات و الحوائط وقاعة الألعاب الرياضية التي تعتبر أحد مكونات الحمامات.

·       منزل ميناندر
يرجع هذا المنزل الضخم الذي يحتفظ بكثير من مقوماته على حالتها إلى أحد التجار الأثرياء الذي احتفظ بتمثال شخصي في مدخل المنزل المحاط بدعامات خشبية من نوع ثمين.
أما ردهة المنزل التي يقيت بشكل سليم تمام فيوجد في أحد جوانبها معبد صغير بينما سقفت بسقف خشبي يمتد حتى الباحة الخارجية التي يوجد بها أحواض لتجميع المياه المستخدمة.
وقد زينت الغرفات الداخلية للمنزل بمجموعة من اللوحات الفنية القيمة و بجوار منزل "ميناندر" هناك "منزل العشاق" الذي ترجم اسمه من النقوش الموجودة على جدرانه و التي تقول " كونوا عشاقاً كالنحل تصبح الحياة حلوة كالعسل".
على بعد قليل من منزل العشاق تبدو أحد البنايات وكأنها كانت تستخدم كخان فالمكان مجهز بزجاجات الشراب و غلايات الماء والمواقد و وسائل الإضاءة, أما الأمر الأكثر غرابة أن هناك بعضاً من القطع المعدنية مازالت موجودة على منضدة الحساب حيث يبدو أن البركان قد داهم الزبون الأخير في الحان قبل أن يدفع حسابه!!


قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق