المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء
إغلاق

معالم سياحية في أنكونا


رغم موقعها الفريد أعلى البحر الأدرياتيكي إلا أن "أنكونا – Ancona) لم تشتهر سياحياً إلا مؤخراً عبر رحلات العبارات المائية القادمة من كرواتيا و اليونان أو من خلال رحلات اليوم الواحد من المناطق السياحية القريبة.
تتميز "أنكونا" أنها تضم معالم سياحية متنوعة بالإضافة إلى الموقع و المناظر الطبيعية الساحرة فهناك الميادين و الكنائس القديمة, وهناك الأماكن التاريخية و الأثرية مع وفرة في الشواطئ ذات الرمال البيضاء الناعمة التي تحيط بالمدينة.
مدينة "انكونا" من المدن التاريخية في ايطاليا و اعتبرت لفترة طويلة مركزاً تجارياً هاماً في عصر الدولة الرومانية قبل أن يحولها قيصر إلى قاعدة بحرية.
معالم سياحية في أنكونا
من أهم معالم السياحة في أنكونا "الميناء البحري" الذي يتخذ شكل بحيرة بيضاوية الشكل ومازال يستخدم منذ عهد الرومان, أهم ما يميز الميناء "قوس النصر" الذي يقع في نهاية الطرف الشمالي عند حاجز الأمواج.

يرجع تاريخ "قوس النصر" إلى عام 115 قبل الميلاد و أقيم خصيصاً لتخليد ذكرى الإمبراطور " Traj" وزوجته و أخته, كما يوجد بعض الحفريات الأثرية الأخرى مثل أجزاء من السور المبني في القرن الثاني قبل الميلاد بغرض حماية الميناء و تحصينه.

من المعالم السياحية الحديثة في أنكونا النصب التذكاري لقتلى الحرب العالمية الأولى و الذي تم إنشائه عام 1930م فوق أحد التلال المرتفعة التي تطل على البحر مباشرة من الرخام الأبيض.
صمم النصب التذكاري على شكل مجموعة مزدوجة من السلالم الطويلة التي تتدرج في تناسق حتى تصل إلى رمال الشاطئ لكن النصب مزود أيضاً بمصعد يمكن استخدامه في الصيف لتجنب الحرارة و أشعة الشمس.
لا تقتصر زيارة موقع النصب التذكاري على مشاهدة هذا المعلم السياحي و حسب و لكن توجد العديد من المشاهدات الأخرى مثل بعض منافذ الصيد القديمة و الكهوف المنحوتة في الصخور و التي يرجع تاريخها إلى عام 1900م وتستخدم حالياً بشكل أساسي من قبل الصيادين لتخزين القوارب  ومعدات الصيد.
يمكن للسائح بعد الانتهاء من التجول بين هذه الأماكن الرائعة أن يحظى برؤية المنظر من فوق قمة النصب التذكاري و الذي يكشف المنطقة بالكامل حتى الحدود مع كرواتيا في الأيام الصافية.


قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق