المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء
إغلاق

تاريخ الثقافة الإيطالية

تاريخ الثقافة الإيطالية

أصبحت إيطاليا دولة مستقلة موحدة في عام 1861 وكل الناس أصبح ولائهم للمدينة التي يعيشون فيها عن ولائهم للدولة, معتبرين انفسهم ميلانيين, فينيسين كل بحسب المدينة التي يعيش فيها. كان هناك نزاع دائم وجدا واسع بين أهل الشمال الغنياء واهل الجنوب الفقراء. لكن بعد ذلك حدثت بعض الأشياء التي ساعدت في توحيد إيطاليا منها: الفوز بكأس العالم عام 2006.



مقارنة بباقي الدول في أوربا, فإن إيطاليا تعتبر واحدة من اهم الدول الأوربية التي تجذب العديد من السياح والمغتربين اليها, هذا بالإضافة الي تزايد أعداد الاجئين اليها والمهاجرين في السنوات الأخيرة. بالرغم من كل ذلك فإن الإيطاليين يعيشوا في تناغم مع الأجانب وتعتبر إيطاليا من اكثر الدول الأوربية تسامحاً في التعامل مع الأخرين.

كأي دولة في العالم تمر إيطاليا بمشاكل مختلفة في كل المجالات, لكن كل هذا لا يؤثر علي أسلوب ونمط الحياة للشخص الإيطالي؛ فهي تتمتع بأسلوب حياة هو الفضل بين دول أوربا وربما في العالم. اساس الدولة هناك هي الأسرة والمجتمع, فمعروف عن إيطاليا قوة الترابط الأسري هناك, وحبهم لأولادهم, وحرصهم واحترامهم لكبار السن فلا يذهبوا بهم الي دار المسنين عندما يكونوا عبئاً عليهم. 

قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق