المساهمون

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
ا
ا
ا
ء
إغلاق

الصناعة في ايطاليا

الصناعة في إيطاليا



تحولت الصناعة في إيطاليا عقب الحرب العالمية الثانية واستطاعت تحويل نفسها من دولة ديناميكية تعتمد على الزراعة بصورة جوهرية في الاقتصاد إلى دولة اقتصاد صناعي هامة للغاية في العالم كله. ويتشابه الهيكل الاقتصادي لإيطاليا في الوقت الحاضر مع معظم الدول المتقدمة في العالم كله. 

حيث يساهم قطاع الخدمات بحوالي ثلثي الناتج المحلي الإجمالي لإيطاليا (69% تقريبا) بينما تمثل السياحة والتجارة نقاط القوة بهذا القطاع. تمثل الصناعة (بما في ذلك قطاع الإنشاء) 29% تقريبا من الدخل القومي أما نسبة الـ 2% الباقية فتساهم بها الأنشطة الزراعية. وتعد الصناعات الميكانيكية وصناعات الملابس الجاهزة والنسيج أقوى القطاعات الصناعية.

يتميز الاقتصاد الإيطالي بنموذج الكتل الصناعية او المناطق الصناعية المستقرة حيث كل منطقة يقام بها نسيج متكامل من الشركات الصغيرة او المتوسطة والتي يتخصص منها كل مصنع بعملية مهمة في السلسلة الإنتاجية.

الصناعة في إيطاليا لا تعتمد على الشركات الصغيرة والمتوسطة فقط بل هناك الكثير من الشركات الكبيرة والتي اسهمت في التاريخ الصناعي للبلاد وتنميتها

ولا يتوقف التصدير في إيطاليا على تصدير الملابس الانيقة ذات التصميم الإبداعي فقط فهي تعني على الأخص النشاط التصديري الذي يقدم إسهاما بالغ الأهمية في تنمية الاقتصاد القومي

قد يعجبك أيضا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق